المعهد القومى للبحوث الفلكية والجيوفيزيقية يطلق مبادرة قومية لزيادة وعي المجتمع المصري بإدارة الأزمات و الكوارث

برعاية د. خالد عبد الغفار وزير التعليم العالى والبحث العلمى أطلق المعهد القومى للبحوث الفلكية والجيوفيزيقية برئاسة د. حاتم عودة فعاليات المبادرة القومية للحد من مخاطر الكوارث والتنمية المستدامة؛ بهدف زيادة وعى المجتمع المصرى لإدارة الأزمات والكوارث والحد من أخطارها مما يحقق التنمية المستدامة “رؤية مصر 2030”.
وأشار د. حاتم عودة إلى أن المبادرة القومية تأتى فى إطار التوجه العالمى نحو ترسيخ مفاهيم الحد من مخاطر الكوارث والتنمية المستدامة من أجل مستقبل أكثر أمنا ورفاهية، وذلك تفعيلا لتوصيات المؤتمر الدولى الثالث للحد من الكوارث “سيناى 2015″، والدور الوطنى المصرى لتنفيذ إطار عمل سينداى “2015 ـ 2030”.
وتتبنى هذه المبادرة محورًا حيويًا من محاور عمل إطار سينداى “2015 ـ 2030” والذى يتمثل فى رفع الوعى المجتمعى حيث يقوم المعهد القومى للبحوث الفلكية والجيوفيزيقية من خلال هذه المبادرة بتنظيم ندوات وورش عمل تثقيفية بجميع الجامعات المصرية والتجمعات الطلابية والعمالية، بحضور نخبة من الخبراء والأساتذة المتخصصين فى هذا المجال، وذلك تحت إشراف د. أحمد على بدوى أستاذ الزلازل والتسونامى، وبالتنسيق مع قطاع الأزمات والكوارث بمركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار بمجلس الوزراء والإدارة العامة للحماية المدنية.
جدير بالذكر أنه تم تنفيذ تلك المبادرة فى العديد من الجامعات المصرية وجارى استكمال فعالياتها خلال العام الدراسى الحالى بالجامعات الحكومية والخاصة والتجمعات الطلابية والعمالية لتنشيط المبادرة القومية للحد من مخاطر الكوارث والتنمية المستدامة وتحقيق أهدافها المرجوة.

عن إنطلاقة مصرية

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*