“الوطنية المصرية لليونسكو” تنظم فعاليات ملتقى التنمية المستدامة


 برعاية د. خالد عبدالغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي رئيس اللجنة الوطنية المصرية للتربية والثقافة والعلوم (ألكسو- يونسكو- ايسيسكو)، نظمت اللجنة الوطنية المصرية للتربية والثقافة والعلوم بالتعاون مع المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم (ألكسو)، ملتقى “توطين غايات الهدف الرابع للتنمية المستدامة ومؤشراته” خلال الفترة من 27-28 نوفمبر الماضي، بمقر اللجنة الوطنية المصرية بمدينة السادس من أكتوبر.

وأكدت د. غادة عبدالباري الأمين العام للجنة الوطنية المصرية للتربية والعلوم والثقافة، أن السنوات الأخيرة شهدت تزايد الاهتمام الدولي والوطني بمفهوم الاستدامة في التعليم من أجل بناء جيل قادر على حمل لواء التقدم، مشيرة إلى أن التعليم والتنمية وجهان لعملة واحدة، وأن التعليم يعمل على بناء الإنسان وتنمية قدراته وطاقاته من أجل تحقيق تنمية مستدامة تتسع فيها خيارات الحياة أمام الإنسان.

وأوضحت أن الملتقى يهدف إلى الربط بين الأهداف العالمية للتنمية المستدامة والهدف الرابع منها (التعليم) وأهداف وبرامج الاستراتيجيات الوطنية للتربية 2030.

وتناولت محاور الملتقى، التعريف بالهدف الرابع للتنمية المستدامة، وتوضيح آليات توطين غايات التنمية المستدامة ضمن السياسات العامة والاستراتيجيات القطاعية، بالإضافة إلى التعريف بالمؤشرات التربوية وتفصيل مؤشرات الهدف الرابع للتنمية المستدامة، وسبل تطوير منظومة الرصد والإحصاء لتجويد البيانات وإنشاء قواعد بيانات خاصة بمتابعة غايات الهدف الرابع للتنمية المستدامة.

وشارك في الملتقى ممثلون عن خمس دول عربية (فلسطين – الأردن – لبنان – السودان – تونس) وممثل عن المنظمة العربية (ألكسو) بالإضافة إلى جهات وطنية وممثلين عن مجلس الوزراء، ووزارة التعليم العالي والبحث العلمي، ووزارة التربية والتعليم، وجامعة الأزهر، والجهاز المركزى للتعبئة والإحصاء، والمجلس الاعلى للجامعات، وجامعة القاهرة، والهيئة العامة لمحو الأمية وتعليم الكبار، والمركز القومي للبحوث التربوية والتنمية، والهيئة القومية لضمان جودة التعليم والاعتماد، ووزارة التخطيط والمتابعة، ومكتبة الاسكندرية، جامعة سيناء. 

عن إنطلاقة مصرية

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*